تصميم المجوهرات والأزياء

برنامج التعليم

تجري في قسم تصميم المجوهرات والأزياء في بتسلئيل نشاطات إبداعية في جو قريب للجسد. يدور البحث والتصميم حول الجسد، بعلاقته مع المادة، التقنيات، الثقافة والأفكار، بنفس الوقت في مجاليّ تخصّص قائمين في القسم اليوم: المجوهرات والأزياء.

تكمن خصوصية القسم في توجهه العميق للتخصّص التقني من جهة والبحثيّ من جهة أخرى، والتي تسمح بوجود "مختبر ماديّ" متنوّعـ يجري في حيّزه حوار ما بين مجالات القسم.

يشمل التخصص في المجوهرات مجالين أساسيين: مجال الأغراض/العناصر – وفيه تُختبر وتُنتج أغراض وأدوات عمليّة، ومجال المجوهرات والإكسسوارات – والتي شكلّت دائمًا محورًا مركزيًا في القسم ذي تاريخ من الإنتاج الغنيّ في المجال. يتميّز هذا التخصص في بتسلئيل بأنه يوفّر، إضافةّ للمعرفة العميقة في صياغة المجوهرات، يوفّر أيضًا اختبارًا وتحديدًا لهويّة مُميّزة وعصرية على مستوى التشخيص، المادّة، الشكّل وتجربة المستخدم. يحوي هذا التخصّص في جعبته أفقًا لخطاب فريد يجسّر بين تقنيات الأعمال اليدوية التقليدية وبين أساليب تكنولوجية وبيئية متطوّرة متصلة بالخطاب العصريّ في مجال صياغة المجوهرات والتصميم الفرديّ. يدمج التخصص في مجال الأزياء بين مجاليّ الإبداع في القسم ويفتح آفاقًا جديدة. يهدف هذا التخصّص لاختبار مفاهيم بارزة ولتحدي تخوم المفاهيم التقليدية القائمة على مستوياتها بل ورسم معالمها من جديد، من خلال التشّديد على كل مراحل سلسلة الإنتاج. ساعد مجال الأزياء، على مدار التاريخ، في تعّريف الحالة الإنسانية – واللباس هو نوع من أنواع الاستعراض الاجتماعي. من هنا، يجري في هذا الاختصاص فحص علاقة اللباس/الكساء مع الجسد، البيئة والثقافة، بينما يتم تشخيص الحاجات العاطفية والوظيفية للمُتلقين. يشجّع التدريب في القسم على التجربة الرسمية، الملوّنة والماديّة، وفي نفس الوقت على اكتساب مهارات مهنية. يسعى كلا مجاليّ التخصّص إلى بناء علاقة إنتاج ماديّة وفكرية ما بينهما والتي تشجّع اختبار الحدود بين المجالات وخلق قنوات جديدة من التفكير المتعدّد المجالات.

يتضمن برنامج التعليم في قسم تصميم المجوهرات والأزياء في الأساس قاعدة واسعة من المفاهيم والأساليب في المواضيع المُدرَّسة. يُوجّه الطالب في السنوات المتقدمة لاختيار التخصّص؛ ابتداءً من السنة الأولى يتعلّم الطلاب تكنولوجيات وأساليب عمل وتفكير في المواد والأدوات الأساسية المُتداول بها في التخصّصين. يقوم الطالب في نهاية السنة الأولى باختيار تخصّص واحد من بين الاثنين من أجل التركّز في السنوات التالية في الإبداع بعمق في إحداها. يتم في هذه السنة الاستمرار بتعلّم المواد الأساسية في كل تخصّص على حدة، لكن بالمقابل يتمكّن كل طالب من استمرار تعلّم حصص من الاختصاص الموازي أيضًا، مثال "ستوديولو" أو حصص تقنيّة. يطوّر الطالب في السنة الثالثة مشاريع مستقلة في تخصّصه، وفي السنة الرابعة يتم تجميع كل المهارات المكتسبة لبناء مشروع نهائي والذي يُلخّص على المستوى الفكريّ والماديّ سيرورة التعليم برمّتها. يتم التركيز بشدّة على تحسين وتعميق قدرة التخطيط والتنفيذ الماديّ طوال سيرورة العمل وفي المنتوجات النهائية، وأيضًا المفهوم الشامل للبيئة القريبة للجسد وحاجاتها الماديّة في الحيّز العصريّ والمستقبليّ.

أنواع الحصص المتوفّرة في القسم

دراسات تمهيدية وأساسية:

تُشمل في هذا الإطار كل الحصص في السنة الأولى ومعظم حصص السنة الثانية. تُركّز هذه الحصص على إكساب الأدوات لصقل سيرورات العمل، التفكير والتصميم وللمقدمات التمهيدية في مجالات الإبداع الماديّة والمفهوميّة للقسم.

الدراسات المُتقدّمة

ستوديو رئيسي:

تُمرّر حصص الاستوديو الرئيسي بدءً من الفصل الأول للسنة الثانية، حيث تُشكّل هذه الحصص الإلزامية لبّ التخصّص. كذلك، على سيرورة الإبداع في الاستوديو أن تُرافق ببحث تطويريّ عميق – ماديّ ومفهوميّ. على الوظائف النهائية في الاستوديو أن تتكوّن من سلسلة من العناصر، وأن تُرافق بكتاب مخطوطات/كُتيّب يُعرض فيه الموضوع وتكوين الفكرة بما يخصّه، المسار التصمّيمي والبحثي بنماذج ومخطوطات ثنائية وثلاثية الأبعاد، والمنتوجات النهائية.

استوديو رئيسي - مشروع مستقل:

في السنة الثالثة، في الفصل الأول والثاني، سيتم تمرير استوديو رئيسي بتوجّه شخصي مستقل. يُشكّل هذا الاستوديو بداية الطريق في تكوين سيرورة الإبداع المنفرد وكمُقدّمة تعليميّة للمشروع النهائي في السنة الرابعة. سيتم تشكيل المشاريع المستقلة في إطار التخصّص مع توفّر إمكانية دمجها مع تخصّصات تماسّيّة، وفق مهارات الطالب/ة. ستُقدّم المشاريع المُستقلّة، والتي تتكوّن من عنصرين، في إطار المعرض الشامل للطالب في نهاية كل فصل في السنة الثالثة.

استوديو رئيسي – المشروع النهائي:

يتم تكوين فكرة المشروع النهائي وعملية تنفيذه طوال السنة التعليمية الأخيرة. يتم اختيار موضوع المشروع النهائي من مجال التخصّص، كما في المشروع المستقل، إضافة إلى كونه يسمح بدمج تخصّص إضافيّ في مضامينه. يعرض مسار العمل المشروع النهائي، على مراحله وبالطبع في منتوجه النهائي – إن كان ملابس، أغراض أو مجوهرات وإكسسوارات – ويُقدّم موقفًا فكريًا شخصيّ ومستقلّ وشامل للطالب من الموضوع الذي يتناوله وعلاقته بالخطاب الذي يعمل في إطاره.

"ستوديولو":

حصص "الستوديولو" هي حصص اختيارية وتمرّر بدءً من الفصل الثاني للسنة الثانية وحتى نهاية الفصل الأول للسنة الرابعة. تتعلّق هذه الحصص بإحدى مجالات التخصّص في القسم ومفتوحة للتخصّصات الأخرى. "الستوديولو" هي حصة مُقلّصة في حجمها وذات طابع مُمَركز. المنتوج المطلوب هو عنصر أو اثنان. سيتم التشديد في هذه الحصص على التفكير والمهارات التصميمية، بالتوازي مع إنتاج مهنيّ متفوّق على المستوى التكنولوجي.

ورشات تقنيّة:

تُمرّر الورشات التقنيّة، والتي لا تقع ضمن إطار الورشات الإلزامية، بدءً من الفصل الثاني للسنة الثانية وحتى انتهاء الفصل الأول للسنة الرابعة. تتكون كل ورشة تقنيّة من 6 لقاءات، وتتمحّور كل منها حول موضوع تكنولوجيّ معيّن، صناعة و/أو مادة معيّنة، وتهدف إلى إثراء حقل التجارب العملية للطالب خلال تطوير المشاريع التصميميّة. لذا، ننصح كل طالب أن يقوم باختيار ورشة تقنية تمسّ موضوع المشروع المُختار لكل فصل وفصل، من أجل الاستعانة بما تعلّم أيضًا في الإطار التصميميّ. للقيام بذلك، بالإمكان، بل ومن المُفضّل، استشارة مرشدي الحصص في كل فصل. ستضمّ الأعمال النهائية في الورشات حقيبة أعمال وبضعة نماذج ثلاثية الأبعاد من المسار العمل. سيتم منح الطلاب مصادقة على المشاركة والعمل في الورشة، دون علامة ونقاط استحقاق.

تفصيل السنوات

السنة الأولى

تمنح السنة الأولى الطالب أدوات أساسية في التفكير والتعبير في مجالات التصميم والإبداع في القسم، إلى جانب مهارات في مجالات مهنية-تقنية. التعليم في السنة الأولى هو تعليم إلزامي ويُعتبر كفترة اختبار. يُطلب من الطالب في إطار الوظائف الصّفيّة التعامل مع وتطوير مسار شخصيّ ونقديّ من خلال تمارين تُركّز على موضوعات مختلفة. يتكوّن برنامج التعليم من حصص تصميم أساسي ومُتقدّم، حصص تمهيدية في مجالات صياغة المجوهرات وتصميم الأزياء، حصص رسم وتخطيط ومن دراسات نظريّة في إطار قسم الدراسات النظرية والتاريخ. في نهاية السنة الأولى يختار الطالب تخصّصًا واحدًا من اثنين: صياغة المجوهرات أو تصميم الأزياء.

*هام: منذ مرحلة اختيار الطالب للتخصّص وحتى إنهاء اللقب، لا يُمكن تغيير التخصّص إلا بمصادقة من اللجنة التدريسية للقسم. على الطالب تقديم التبريرات لطلبه تغيير التخصّص كتابيًا لينظر فيها أعضاء اللجنة. في حال تمّت المصادقة على الطلب، سيتم إلزام الطالب بالاستكمالات اللازمة.

السنة الثانية

يشكّل التعليم في السنة الثانية منظومة من الدراسات التمهيديّة المتقدّمة، وهي مُعدّة لتعميق المعرفة التصميمية وتوسيع الآفاق التكنولوجية من خلال التركيز على قدرات التذويت والتنفيذ. سيتعلم الطلاب في الفصل الأول ستوديو رئيسي تمهيديّ للتخصّص، بالمقابل سيتعلمون أيضًا حصّة إنتاج وحصة بناء نماذج وخياطة، وفقًا للتخصّص. إضافة لذلك، سيتعلم جميع الطلاب حصّة سبْك، ورشة للعمل مع الجلود، وحصة للرسم المتقدّم وحصة "الخادرة والخام".

في الفصل الثاني سيشارك الطالب في استوديو تصميم رئيسي وفق التخصّصات، في "ستوديولو" واحد وفي ورشتين تقنيتين اختياريتين، من قائمة الورشات المعروضة في بداية السنة، من بينها ورشة تقنية واحدة على الأقل في مجال التخصّص. إضافة لذلك، سيشارك كل طالب في الفصل الثاني للسنة الثانية في حصة رسم متقدّم.

إضافة للواجبات في القسم، على كل طالب في السنة الثانية المشاركة في حصّة مهارات في الفصل الثاني، وفق قائمة الحصص المتوفّرة من الأقسام الأخرى، بنطاق نقطتي استحقاق على الأقل، من أجل استكمال سقف النقاط المطلوب.

السنة الثالثة

على كل طالب، في الفصل الدراسي الأول للسنة الثالثة، المشاركة في الاستوديو الرئيسي "مشروع مستقل 1" و-"مشروع خاص" (مشاركة جماهيرية). بالمقابل، يختار كل طالب "ستوديولو" واحد وورشتان تقنيتان وفق القائمة المنشورة في بداية السنة الدراسية، منها على الأقل ورشة واحدة في مجال الاختصاص. مع نهاية الفصل الأول تُقدّم معًا مُنتجات الـ"ستوديولو" والمشروع المستقل. على تقديم هذه المنتجات أن يُرافق بكتاب مخطوطات/مسوّدات، خطط وتفاصيل السيرورات، من أجل فهم مجمل عمل الطالب خلال الفصل الدراسي بشكل مُعمّق. إلى جانب هذا ستتوفر الفرصة لعرض منتجات الحصص الإضافية في هذا الفصل: ثنائي-التخصّص في القسم، متعدد التخصّصات وتبعاته. سيتم هذا العرض أمام المرشدين وهيئة محاضرين. سيتم التشديد في الهيئة على البحث، سيرورة الإنتاج والمخطوطات، كما على المُنتجات النهائية.

في الفصل الدراسي الثاني للسنة الثالثة، كما في الفصل الأول، سيشارك كل طالب في استوديو رئيسي "مشروع مستقل 2" وحصة "مشروع خاص" (مشاركة جماهيرية). بالمقابل، كما في الفصل الثاني، يقوم كل طالب باختيار حصة "ستوديولو" واحد وورشتان تقنيتان منهما ورشة واحدة في مجال التخصّص. مع نهاية الفصل الدراسي الثاني للسنة الثالثة على الطالب أن يقوم بعرض مُنتجات الستوديولو والمشروع المستقل معًا. على التقديم أن يرافق بكتاب مخطوطات، خطط وتفاصيل السيرورات، من أجل فهم مجمل عمل الطالب خلال الفصل الدراسي بشكل معمّق. كذلك، ستتوفر الفرصة في هذا الفصل لعرض منتجات الحصص الإضافية: ثنائي-التخصّص في القسم، متعدد التخصّصات وتبعاته. كما في الفصل الأول، يتم العرض أمام هيئة محاضرين، يتم التشديد فيها على جميع مراحل السيرورة، المنتوج النهائي وجودة شكل العرض.

السنة الرابعة

يتم على مدار السنة الرابعة تطوير المشروع النهائي فكريًا وتنفيذيًا، ويجري تقسيمها لمراحل التخطيط والتنفيذ في الفصلين الدراسيين الأول والثاني من خلال إطار الإرشاد المتوفر للمشروع النهائي. في الفصل الأول، على كل طالب اختيار حصة واحدة من حصص الستوديولو المُتوفرة وورشتين تقنيتين، منهما ورشة واحدة على الأقل في مجال التخصّص.

حصص قسم التاريخ والنظريات

إضافة لبرنامج التعليم في القسم، يُطلب من الطلاب مُراكمة 24 نقطة استحقاق في إطار تعليمهم في قسم التاريخ والنظريات. يُوفّر قسم التاريخ والنظريات بيئة مثقفة، مواكبة للأحداث ومحفزة لاكتشاف الثقافة البصرية في سياقاتها المختلفة: التاريخي، الاجتماعي، الأنتروبولوجي، الفلسفي، السيكولوجي، الاقتصادي، الجندري والمزيد. تمنح مختلف التوجهات والأساليب النظرية والنقدية المُدَرّسة في سياق سيرورة الإبداع/الإنتاج، وجهات نر جديدة، وتثير أساليب تفكير ونقاش من خلال التأمل في الفن البصري/المرئي في الماضي والحاضر، وتُطوّر تفكيرًا مستقلاً وتأملاً ذاتيًا.

تم تصميم برنامج التعليم المتنوع بناءً على توجّه التعدّد الفكري والمضاميني الذي يُوسّع آفاق فهم التصوير البصري بمستوياته، معانيه وتأثيراته في العالم الاجتماعي-السياسي. يمنح برنامج التعليم الطلاب والطالبات اللغة والأدوات التي تتيح لهم تشخيص وتحليل الأبعاد المختلفة للتصوير البصري وقراءة العمل الفني البصري من خلال التفكير النقدي. بهذه الطريقة يرافق قسم التاريخ والنظريات الطلاب والطالبات في بتسلئيل في مراحل التعليم المختلفة التي تتطور فيها توجهاتهم كفنانين ومبدعين، هادفين بذلك تعميق مجالات معرفتهم وآرائهم في المجتمع والثقافة التي يبدعون في إطارها.

بالمقابل، تسعى الحصص التعليمية في القسم للربط بين التطبيق ومسار الإبداع، وبين الوجهات النظرية التي تُحرّكها والدمج بين متعة صنع التصويرات البصرية ومتعة الفهم النظري. يساعد الدمج بين المجالات وتعلّم اللغة البصرية والتفكير النقدي الطالب/ة على تطوير إبداعه/ا أيضًا في التقنية العملية وأيضًا في تطوير أفكار خلاّقة.

يوفّر القسم للطالب مهارات وأدوات لجمع المعلومات بصريًا ونظريًا وإعدادها كفكرة لكتابة وظيفة أو نقد. يُنظّم قسم التاريخ والنظريات مؤتمرات وأيام دراسية بشكل دوريّ، كما ويُصدر القسم المجلة الإلكترونية "تاريخ ونظريات: السّجلات/البروتوكولات" 'היסטוריה ותיאוריה: הפרוטוקולים' ، وكتابًا سنويًا بموضوع الثقافة البصرية.

يُمنح مع إنهاء التعليم لقب خريج في الفن B.F.A

مسار القبول

وظيفة بيتية

سترسل، عند إغلاق باب التسجيل، وظيفة بيتية لكل مُتقدّم على بريده الإلكتروني الشخصي يتضمن موضوعًا وإرشادات للوظيفة البيتية. على الطالب إحضار الوظيفة البيتية للامتحان العمليّ.

المرحلة الأولى: امتحان عمليّ

موضوع الامتحان سيُعطى في القسم في نفس يوم الامتحان.

يجب جلب المواد والأدوات اللازمة، وفقًا للقائمة التي سترسل مع الوظيفة البيتية.

إبلاغ عن اجتياز مرحلة امتحانات القبول

ستتم دعوة المتقدمين الذين اجتازوا المرحلة الأولى بنجاح للمرحلة الثانية. رسالة إبلاغ عن الاجتياز سترسل للمتقدّم على بريده الإلكتروني الشخصي خلال 48 ساعة من انتهاء المرحلة الأولى. في حال جرى أي تغيير عن طريقة تسليم الردّود سيتم الإعلان عن ذلك في يوم امتحانات المرحلة الأولى.

المرحلة الثانية: مقابلات شخصيّة

استدعاء شخصيّ.

سيفحص أعضاء لجان المُقابلات، من خلال المُحادثة، مُلاءمة المُتقدّم للقسم وللمجالات المُدرّسة فيها، مُتطرّقين أيضًا لحقيبة الأعمال.

ستتمّ مقابلة كلّ مُتقدّم من قبل لجنتي قبول وتصنيف. يجوز أن يُطلب من المُتقدّم أن تتم مقابلته على يد لجنة قبول ثالثة.

حقيبة أعمال

يجب جلب حقيبة الأعمال وعرضها في التاريخ المُعيّن للمقابلات الشخصية وفق الاستدعاء.

على الحقيبة أن تشتمل على 7-10 أعمال والتي تعكس إنتاجات المُتقدّم والأكثر ملاءمة حسب رأيه من أجل التعرّف على قدراته. أهمية قصوى تولى للأعمال التي أنتجها المتقدّم مؤخرًا.

يجب أيضًا جلب الأعمال نفسها، إن كان ذلك مُمكنًا، وليس فقط صورًا عنها.

لا تًطلب معرفة مُسبقة أو مهارات تقنية في المجالات المُدرّسة ولا تُشكّل شرطـًا للقبول في القسم.